عدد الزيارات: 14.4K

معجزة المائدة


إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي
آخر تحديث: 14/02/2017 هـ 17-05-1438

عبر تاريخ البشرية..

هناك عدد من البشر لا يتكرّر..

لم تلد النساء مثلهم.. ولن تلد..

منهم الرسل والأنبياء..

من هؤلاء الأنبياء نبي عظيم..

واحد من خمسة رسل مميزين.. أولي العزم..

النبي الذي سينزل إلى الأرض مجدّدًا بعد أن انتهت عصور الأنبياء..

النبي الذي سيحكم بشريعة الإسلام فيسود العالم..

وينتصر على الظلم والكفر وينشر الحق والخير والسلام..

المسيح عيسى ابن مريم –عليه السلام-..

آخر رسل الله عزّ وجلّ إلى بني إسرائيل..

أرسله الله عزّ وجلّ إليهم وأنزل عليه الإنجيل..

جاء إلى الوجود بمعجزة حيث ولدته أمه مريم العذراء من دون أب..

وأيده بمعجزات باهرات ليشهد له بصدقه فيما يبلغ عنه سبحانه وتعالى..

أرسله الله عزّ وجلّ في قومٍ يفاخرون بمهاراتهم بالطب، بحسب مستوى زمانهم، فأجرى الله على يديه معجزات باهرات تُشاكل نوع مهارة قومه بحسب الصورة، ولكن بمستوى لا يستطيع الطب أن يصل إليها في أي زمان، ومن هذه المعجزات أنه يجعل من الطين كهيئة الطير فينفخ فيه فيكون طيرًا بإذن الله، ويمسح على الأكمه، أي الذي وُلد أعمى، فيبصر ويرى النور بإذن الله، ويمسح على الأبرص فيشفيه بإذن الله، ويحيي الموتى بإذن الله. انتهت المرحلة الأولى من حياته بمعجزة، حيث كفّ الله عزّ وجلّ بني إسرائيل عنه حينما أرادوا قتله، وألقى شبهه على من دلّ على مكانه ثم رفعه إلى السماء. وسوف تبدأ المرحلة الثانية من حياته بمعجزة حيث ينتظر المسلمون نزوله إلى الأرض، وقد اقترب موعد نزوله.

وكما كان المسيح عيسى -عليه السلام- آية في مولده، كان أيضًا آية في اختفائه من الدنيا، فالناس يولدون من أم وأب، أما عيسى -عليه السلام- فقد ولد من أم بلا أب، والناس يختفون من الدنيا بالموت أما عيسى -عليه السلام- فقد عصمه الله من أعدائه ورفعه إليه، فهو حي في السماء، وينتظر المسلمون نزوله. ولما كان ذلك كلّه غريبًا وغير مألوف بقوانين البشر فقد افتتن النصارى به واختلفوا فيه اختلافًا عظيمًا: فمنهم من قال إنه الله، ومنهم من قال إنه ابن الله، ومنهم من قال هو ثالث ثلاثة، ومنهم من قال إنه عبد الله ورسوله، وهؤلاء هم الذين أصابوا كبد الحقيقة، ولكنهم اليوم قلّة قليلة مضطهدة.

نزول مائدة من السماء كانت إحدى معجزات المسيح التي أيّده الله بها..

وقد سميت سورة في القرآن كاملة باسم إحدى معجزاته وهي سورة المائدة.

فالقرآن العظيم يحتفي بالمسيح عيسى ابن مريم احتفاءً خاصًّا.. لفظًا ورقمًا.

يحتفي به لفظًا فذلك أمر معلوم، ولكن كيف يحتفي به رقمًا؟!

هذا ما سوف نعرفه من خلال هذا المشهد القرآني العجيب!

نتوجه الآن إلى سورة المائدة، وهي السورة رقم 5 في ترتيب المصحف..

ورد اسم (مريم) في سورة المائدة 10 مرّات في 9 آيات هي:  

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَنْ يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (17) المائدة

وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآتَيْنَاهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (46) المائدة

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ (72) المائدة

مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلَانِ الطَّعَامَ انْظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآيَاتِ ثُمَّ انْظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ (75) المائدة

لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُودَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ (78) المائدة

إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدْتُكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنْفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِي وَتُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ بِإِذْنِي وَإِذْ تُخْرِجُ الْمَوْتَى بِإِذْنِي وَإِذْ كَفَفْتُ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَنْكَ إِذْ جِئْتَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ (110) المائدة

إِذْ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ هَلْ يَسْتَطِيعُ رَبُّكَ أَنْ يُنَزِّلَ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ قَالَ اتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (112) المائدة

قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيدًا لِأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (114) المائدة

وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) المائدة

مجموع أرقام هذه الآيات التسع 740

هذا العدد من أعجب الأعداد!

فإذا علمتم إلى ماذا يشير هذا العدد فسوف تصيبكم الدهشة من طريقة تحديد مواقع كلمات القرآن!

احتفظوا بهذا العدد وسوف نعود إليه لاحقًا ضمن محطات هذا المشهد العجيب.

مجموع كلمات هذه الآيات التسع 297 كلمة، وهذا العدد = 33 × 9

33 هو عمر المسيح عيسى ابن مريم عندما رفعه الله إليه!

9 هو عدد هذه الآيات نفسها!

تأمّلوا كيف تكرّرت أحرف اسم (مريم) في هذه الآيات..

حرف الميم تكرّر في هذه الآيات 93 مرّة.

حرف الراء تكرّر في هذه الآيات 51 مرّة.

حرف الياء تكرّر في هذه الآيات 105 مرّات.

حرف الميم تكرّر في هذه الآيات 93 مرّة.

هذه هي أحرف اسم (مريم) تكرّرت في هذه الآيات 342 مرّة!

العدد 342 يساوي 114 × 3

وكما تعلمون فإن 114 هو عدد سور القرآن الكريم!

العدد 342 نفسه يساوي 19 × 9 × 2

لاحظوا العدد 19 مضروبًا في الرقم 9 وفي الرقم 2

19 هو ترتيب سورة مريم في المصحف!

9 هو عدد هذه الآيات نفسها!

2 يشير إلى تكرار اسم (مريم) مرّتين في أولى هذه الآيات!

وهي الآية الوحيدة بين الآيات التسع التي تكرّر فيها اسم (مريم)..

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَنْ يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (17) المائدة

لاحظوا أن الآية رقمها 17 وحاصل ضرب 17 × 2 يساوي 34

34 هو تكرار اسم (مريم) في القرآن!

وكما تلاحظون فإن هذه الآية هي أولى الآيات التسع التي ورد فيها اسم (مريم) في سورة المائدة.

اسم (مريم) جاء للمرّة الأولى في ترتيب الكلمة رقم 10 من بداية الآية!

10 هو تكرار اسم (مريم) في سورة المائدة!

اسم (مريم) جاء في ترتيب الكلمتين رقم 10 ورقم 23 من بداية الآية، ومجموع العددين 33

اسم (مريم) جاء للمرّة الأولى في ترتيب الكلمة رقم 33 من نهاية الآية!

33 هو عمر ابنها المسيح عيسى -عليه السلام- عندما رفعه الله إليه!

العجيب أن هذه الآية نفسها هي الآية رقم 686 من بداية المصحف، وهذا العدد = 98 × 7

98 هو عدد آيات سورة مريم!

العدد 686 نفسه يساوي 7 × 7 × 7 + 7 × 7 × 7

عجيب!! إلى ماذا يشير الرقم 7؟

إنه يشير إلى هاتين الآيتين من سورة المائدة نفسها..

إِذْ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ هَلْ يَسْتَطِيعُ رَبُّكَ أَنْ يُنَزِّلَ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ قَالَ اتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (112) المائدة

وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) المائدة

اسم (مريم) في الآية الأولى هو الكلمة رقم 7 من بداية الآية!

اسم (مريم) في الآية الثانية هو الكلمة رقم 7 من بداية الآية!

مجموع رقمي الآيتين 228، وهذا العدد يساوي 114 + 114

114 هو عدد سور القرآن!

مجموع كلمات الآيتين = 67 كلمة!

الآن تأمّلوا أحرف اسم (مريم)..

حرف الميم تكرّر في الآيتين 20 مرّة.

حرف الراء تكرّر في الآيتين 4 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآيتين 23 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآيتين 20 مرّة.

هذه هي أحرف اسم (مريم) تكرّرت في الآيتين 67 مرّة!

العدد 67 يتأكّد للمرّة الثانية فما هي علاقته بمريم؟

67 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 19

19 هو ترتيب سورة مريم في المصحف!

انتقلوا معي الآن إلى سورة مريم لنتأمّل الكلمة رقم 67 من بداية السورة..

وقبل أن ننتقل إلى هناك انتبهوا إلى أن العدد 67 أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 19

19 عدد أوّليّ أيضًا وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 8

العجيب أن الكلمة رقم 8 في الآية رقم 8 من سورة مريم هي الكلمة رقم 67 من بداية سورة مريم..

قَالَ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا وَقَدْ بَلَغْتُ مِنَ الْكِبَرِ عِتِيًّا (8) مريم

كلمة (امْرَأَتِي) في هذه الآية هي الكلمة رقم 67 من بداية سورة مريم..

 

والآن تأمّلوا..

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

حرف الراء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف التاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 3

حرف الياء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 28

هذه هي أحرف كلمة (امْرَأَتِي) ومجموع ترتيبها الهجائي = 67

ما رأيكم في هذه الحقيقة الرقمية الدامغة؟

تأمّلوا عظمة النسيج الرقمي القرآني وكيف يردّ على المكذّبين!

وانتبهوا إلى أن العرب لم تعرف الترتيب الهجائي للحروف إلا بعد عقود من انقضاء وحي القرآن!

 

سأريكم الأعجب..

تأمّلوا هذه الآية من سورة مريم..

ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34) مريم

اسم (مريم) ورد للمرّة الأخيرة في سورة مريم في هذه الآية!

هذه الآية رقمها 34 وعدد حروفها 34 حرفًا.

34 هو تكرار اسم (مريم) في القرآن الكريم!

الآن تأمّلوا الكلمة التي جاءت بعد اسم مريم مباشرة (قول).

هذه الكلمة ترتيبها من بداية سورة مريم رقم 331

وهذا العدد 331 أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 67

تأمّلوا كيف عدنا إلى العدد 67 من طريق آخر غير متوقّع!

 

عودوا إلى المائدة..

لقد ابتعدنا كثيرًا فلنعد إلى سورة المائدة من جديد..

تأمّلوا مرّة أخرى الآية الوحيدة في سورة المائدة التي تكرّر فيها اسم (مريم)..

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَنْ يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (17) المائدة

وهي أيضًا أوّل آية في سورة المائدة يرد فيها اسم (مريم).

الآية رقمها 17 وهذا العدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7

الآية نفسها ترتيبها من بداية المصحف رقم 686، وهذا العدد = 7 × 7 × 7 × 2

والآن إليكم أوّل آية في القرآن يتكرّر فيها اسم (مريم)..

إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ (45) آل عمران

هذه الآية جاءت في سورة آل عمران السورة رقم 3 في المصحف.

العجيب أن عدد كلمات هذه الآية 21 كلمة، وهذا العدد = 7 × 3

والأعجب منه أن عدد النقاط على حروف هذه الآية 49 نقطة، وهذا العدد = 7 × 7

والآن إليكم آية أخرى يتكرّر فيها اسم (مريم)..

يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (171) النساء

اسم (مريم) تكرّر في هذه الآية مرّتين..

الآن تأمّلوا كيف تكرّرت أحرف اسم (مريم)..

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 12 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

هذه هي أحرف اسم (مريم) تكرّرت في الآية 49 مرّة!

وهذا العدد يساوي 7 × 7

العجيب أن عدد النقاط على حروف هذه الآية 77 نقطة!

تأمّلوا كيف يتجلّى هذا النظام السُباعي العجيب!

بل تأمّلوا أين جاء اسم (مريم) في سورة مريم..

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انْتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا (16) مريم

فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا (27) مريم

ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34) مريم

لقد ورد اسم (مريم) في سورة مريم في هذه الآيات الثلاث.

مجموع أرقام هذه الآيات الثلاث يساوي 77

والعجيب أن مجموع النقاط على حروف هذه الآيات الثلاث 77 نقطة!

لاحظوا أن العدد 77 يساوي 7 × 11

العجيب أن مجموع حروف هذه الآيات الثلاث 117 حرفًا.

قارنوا بين العدد 117 والنسق الرياضي (7 × 11).

الآيات عددها 3 ومجموع حروفها 117، وهذا العدد = 114 + 3

تأمّلوا هذا النسيج الرقمي القرآني العجيب!

 

وتأمّلوا هذه الآية من سورة الأحزاب..

وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنْكَ وَمِنْ نُوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُمْ مِيثَاقًا غَلِيظًا (7) الأحزاب

الآية رقمها 7 وعدد كلماتها 17 كلمة!

17 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7

والآن تأمّلوا كيف تكرّرت أحرف اسم (مريم)..

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 12 مرّة.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية مرّتين اثنتين.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 8 مرّات.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 12 مرّة.

هذه هي أحرف اسم (مريم) تكرّرت في الآيتين 34 مرّة!

العجيب أن الآية نفسها عدد حروفها 80 حرفًا، وهذا العدد = 114 – 34

34 هو تكرار اسم (مريم) في القرآن!

34 هو رقم آخر آية يرد فيها اسم (مريم) في سورة مريم!

34 هو عدد حروف آخر آية يرد فيها اسم (مريم) في سورة مريم!

ما رأيكم في هذا النظم الرقمي العجيب!

أتريدون ما هو أعجب منه؟!

إذًا تأمّلوا أين ورد اسم (مريم) للمرّة الأخيرة في القرآن..

وَمَرْيَمَ ابْنَةَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ (12) التحريم

لقد ورد في الآية الأخيرة من سورة التحريم.

الآية عدد كلماتها 17 كلمة، وهذا العدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7

والعجيب أن النقاط على حروف هذه الآية عددها 49 نقطة، ويساوي 7 × 7

تأمّلوا هذا النظام السُباعي العجيب حتى على مستوى النقطة!

بل تأمّلوا ماذا تقول الآية عن مريم: (وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا)..

حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2

حرف الكاف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 22

حرف اللام ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 23

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف التاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 3

حرف الراء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10

حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2

حرف الهاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 26

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

هذه هي حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) ومجموع ترتيبها الهجائي = 114

114 هو عدد سور القرآن الكريم كلام الله عزّ وجلّ!

 

تذكّروا معي..

ورد اسم (مريم) في سورة المائدة في 9 آيات مجموع أرقامها 740

والسؤال المطروح: إلى ماذا يشير هذا العدد وما هي علاقته باسم مريم؟!

ارتحلوا معي الآن إلى سورة مريم..

ورد اسم (مريم) في سورة مريم ثلاث مرّات في ثلاث آيات..

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انْتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا (16) مريم

فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا (27) مريم

ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34) مريم

اسم (مريم) في الآية الأولى هو الكلمة رقم 144 من بداية سورة مريم.

اسم (مريم) في الآية الثانية هو الكلمة رقم 266 من بداية سورة مريم.

اسم (مريم) في الآية الثالثة هو الكلمة رقم 330 من بداية سورة مريم.

وكما هو واضح أمامكم فإن مجموع هذه الأعداد الثلاثة = 740

إنه العدد نفسه أليس كذلك؟!

الأهم من ذلك كلّه أنه بعد أوّل 740 آية من بداية المصحف تأتي مباشرة هذه الآية..

لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ (72) المائدة

تأمّلوا جيِّدًا كيف تبدأ الآية: لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ!!

الآية عدد كلماتها 34 كلمة!

الآية عدد حروفها 139 حرفًا.

والعجب بل كل العجب أن العدد 139 أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 34

34 هو تكرار اسم (مريم) في القرآن!

34 هو رقم آخر آية يرد فيها اسم (مريم) في سورة مريم!

34 هو عدد حروف آخر آية يرد فيها اسم (مريم) في سورة مريم!

تأمّلوا كيف ترد الأرقام على النصارى بشكل حاسم!

إنها تقول لهم إن المسيح هو (ابن مريم) وليس الله أو ابن الله!

تأمّلوا صدر الآية من جديد: (لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ)!

بعد ذلك مباشرة يأتي قوله تعالى: (وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ)!

الكلمة السابقة للقب المسيح في الآية هي كلمة (وَقَالَ)..

هذه الكلمة (وَقَالَ) ترتيبها من بداية الآية رقم 11

وترتيب هذه الكلمة نفسها (وَقَالَ) من بداية سورة المائدة رقم 1777

وهذا العدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 275، ويساوي 11 × 25

تأمّلوا العدد 11 مضروبًا في العدد 25

11 هو تكرار لقب (المسيح) في القرآن!

25 هو تكرار اسم (عيسى) في القرآن!

مجموع العددين 36، والآية رقمها 72، أي 36 + 36

الآية نفسها عدد حروفها 139 حرفًا، وهذا العدد = 114 + 25

تأمّلوا كيف تنطق الأرقام لتدحض افتراءات النصارى!

الآن تأمّلوا أحرف الكلمة نفسها (وَقَالَ)..

حرف الواو ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 27

حرف القاف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 21

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف اللام ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 23

هذه هي أحرف (وَقَالَ) ومجموع ترتيبها الهجائي يساوي 72

تأمّلوا هذا العدد جيِّدًا أليس هو رقم الآية ذاتها؟!

 

تأمّلوا هذه..

السورة التي تضمّنت أكبر تكرار لاسم (مريم) هي سورة المائدة.

ورد اسم (مريم) في سورة المائدة 10 مرّات في 9 آيات، ومجموع العددين = 19

19 هو ترتيب سورة مريم في المصحف.

 وأقصر آية في سورة المائدة هي هذه الآية..

قَدْ سَأَلَهَا قَوْمٌ مِنْ قَبْلِكُمْ ثُمَّ أَصْبَحُوا بِهَا كَافِرِينَ (102) المائدة

الآية عدد حروفها 34 حرفًا..

الآية رقمها 102، وهذا العدد = 34 × 4

34 هو تكرار اسم (مريم) في القرآن!

ترابط رقمي محكم وعجيب!

 

تأمّلوا هذه..

سورة المائدة ترتيبها في المصحف رقم 5

سورة مريم ترتيبها في المصحف رقم 19

وحاصل ضرب العددين 5 × 19 يساوي 95

انتقلوا الآن إلى الآية رقم 95 من سورة المائدة..

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ وَمَنْ قَتَلَهُ مِنْكُمْ مُتَعَمِّدًا فَجَزَاءٌ مِثْلُ مَا قَتَلَ مِنَ النَّعَمِ يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْكُمْ هَدْيًا بَالِغَ الْكَعْبَةِ أَوْ كَفَّارَةٌ طَعَامُ مَسَاكِينَ أَوْ عَدْلُ ذَلِكَ صِيَامًا لِيَذُوقَ وَبَالَ أَمْرِهِ عَفَا اللَّهُ عَمَّا سَلَفَ وَمَنْ عَادَ فَيَنْتَقِمُ اللَّهُ مِنْهُ وَاللَّهُ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ (95) المائدة

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 35 مرّة.

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 4 مرّات.

حرف النون تكرّر في هذه الآية 13 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 24 مرّة.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 3 مرّات.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 11 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 24 مرّة.

هذه هي أحرف لفظ (ابن مريم) تكرّرت في الآية 114 مرّة!

114 هو عدد سور القرآن الكريم!

114 هو مجموع الترتيب الهجائي لأحرف (ابن مريم)!

 

تأكّدوا بأنفسكم..

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2

حرف النون ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

حرف الراء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10

حرف الياء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 28

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

هذه هي أحرف لقب (ابن مريم) ومجموع ترتيبها الهجائي 114 مرّة!

العدد 114 نفسه يتأكّد للمرّة الثانية!

 

تأمّلوا من جديد..

ورد اسم (مريم) للمرّة الأخيرة في القرآن في هذه الآية من سورة التحريم..

وَمَرْيَمَ ابْنَةَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ (12) التحريم

تأمّلوا ماذا تقول الآية عن مريم: (وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا)..

مجموع الترتيب الهجائي لحروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) = 114

 

الآن تأمّلوا هذه الآية من سورة التحريم أيضًا..

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (8) التحريم

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف الكاف تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 16 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 33 مرّة.

حرف التاء تكرّر في هذه الآية 8 مرّات.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 9 مرّات.

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف الهاء تكرّر في هذه الآية 9 مرّات.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 33 مرّة.

هذه هي حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) وتكرّرت في الآية 144 مرّة، وهذا العدد = 12 × 12

العجيب أن هذه هي آخر آية في القرآن تتكرّر حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) فيها 144 مرّة!

بل هي واحدة من آيتين فقط في القرآن كلّه تكرّرت حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) في كل منهما 144 مرّة!

لاحظوا أن لفظ (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) لم يرد في القرآن كلّه إلا في الآية الأخيرة من سورة التحريم!

وجاء هذا اللفظ في آخر آية يرد فيها اسم مريم في القرآن!

الآية رقمها 12 والعدد 144 يساوي 12 × 12

لغة الأرقام واضحة وضوح الشمس في كبد السماء!

إن أي محاولة للشرح تفسد هذه اللغة تمامًا!

 

إليكم الأعجب..

تأمّلوا أين ورد اسم (مريم) للمرّة الأولى في سورة مريم..

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انْتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا (16) مريم

اسم (مريم) في هذه الآية هو الكلمة رقم 144 من بداية سورة مريم!

وهذا العدد 144 يساوي 12 × 12

12 هو رقم آخر آية يرد فيها اسم (مريم) في القرآن!

12 هو عدد آيات آخر سورة يرد فيها اسم (مريم)!

روابط رقمية قرآنية مذهلة!

تأمّلوا هذه الآية مرّة أخرى ورقمها 16

اسم (مريم) هو الكلمة رقم 144 من بداية السورة، وهذا العدد يساوي 16 × 9

عودوا الآن إلى آية سورة التحريم وتأمّلوها من جديد..

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (8) التحريم

تأمّلوا الكلمة رقم 16 في هذه الآية (وَيُدْخِلَكُمْ)..

هذه الكلمة (وَيُدْخِلَكُمْ) هي الكلمة رقم 144 من بداية سورة التحريم!

روابط رقمية قرآنية مذهلة!

 

إليكم الأعجب..

لقد ذكرت لكم قبل قليل أن هناك آيتين فقط تكرّرت حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) في كل منهما 144 مرّة!

الآية الثانية من هاتين الآيتين هي الآية الأخيرة من سورة التحريم، فما هي الآية الأولى؟

إنها هذه الآية من سورة آل عمران..

وَرَسُولًا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُمْ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (49) آل عمران

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الكاف تكرّر في هذه الآية 12 مرّة.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 18 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 30 مرّة.

حرف التاء تكرّر في هذه الآية 6 مرّات.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 8 مرّات.

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الهاء تكرّر في هذه الآية 5 مرّات.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 30 مرّة.

هذه هي حروف (بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا) وتكرّرت في الآية 144 مرّة، وهذا العدد = 12 × 12

الآية عدد كلماتها 45 كلمة ومجموع النقاط على كلماتها 99 نقطة، ومجموعهما 144

والعجب بل كل العجب أن هذه الآية تأتي بعد 827 كلمة تحديدًا من بداية سورة آل عمران!

فماذا يعني لكم هذا العدد؟ إنه عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 144

حقيقة رقمية قرآنية مدهشة!

والآن تدبّروا معنى الآية جيِّدًا.. واستمعوا إلى عيسى ابن مريم -عليه السلام- وهو يحدثكم عن معجزاته!

تأمّلوا الآية السابقة لهذه الآية مباشرة..

وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ (48) آل عمران

تأمّلوا كيف جاءت هذه الآية قصيرة جدًّا مقارنة بالآية التالية لها مباشرة!

الكلمة الأخيرة في هذه الآية (وَالْإِنْجِيلَ) هي الكلمة رقم 827 من بداية سورة آل عمران!

827 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 144، وهذا العدد يساوي 48 × 3

تأمّلوا العدد 48 مضروبًا في الرقم 3

48 هو رقم الآية نفسها.

3 هو ترتيب سورة آل عمران حيث وردت هذه الآية!

لغة الأرقام واضحة هنا ولا تحتاج إلى أي شرح!

 

تأمّلوا من جديد..

وَرَسُولًا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُمْ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (49) آل عمران

تأمّلوا جيِّدًا عيسى ابن مريم -عليه السلام- وهو يتحدّث عن معجزاته!

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 30 مرّة.

حرف الباء تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف النون تكرّر في هذه الآية 18 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 8 مرّات.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 18 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 15 مرّة.

هذه هي أحرف لقب (ابن مريم) تكرّرت في الآية 114 مرّة!

114 هو عدد سور القرآن الكريم!

114 هو مجموع الترتيب الهجائي لأحرف (ابن مريم)!

 

الآن اجمعوا الآيتين..

وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ (48) وَرَسُولًا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُمْ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (49) آل عمران

مجموع النقاط على حروف الآيتين = 114 نقطة!

ومجموع حروف الآيتين 222 حرفًا، وهذا العدد = 37 × 6

انتبهوا جيِّدًا إلى أن مجموع رقمي الآيتين = 97

وانتقلوا معي الآن إلى الآية رقم 114 من سورة المائدة..

قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيدًا لِأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (114) المائدة

تأمّلوا ماذا يقول عيسى ابن مريم في هذه الآية: (اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ)!

هذه الآية عدد حروفها 97 حرفًا.

أوّل كلمة نطق بها هي لفظ الجلالة (اللَّهُمَّ)..

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف اللام ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 23

حرف اللام ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 23

حرف الهاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 26

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

هذه هي أحرف لفظ (اللَّهُمَّ) ومجموع ترتيبها الهجائي = 97

97 هو عدد حروف الآية نفسها.

97 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 25

25 هو تكرار اسم (عيسى) في القرآن وهو المتحدّث في هذه الآية!

سبحان الله! نظم رقمي عجيب!

 

إليكم الأعجب..

تأمّلوا الآية من جديد..

قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيدًا لِأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (114) المائدة

حرف العين تكرّر في هذه الآية 3 مرّات.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف السين تكرّر في هذه الآية مرّتين.

الألف المقصورة (ى) وردت مرّة واحدة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف الباء تكرّر في هذه الآية مرّتين.

حرف النون تكرّر في هذه الآية 13 مرّة.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف الراء تكرّر في هذه الآية 6 مرّات.

حرف الياء تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

حرف الميم تكرّر في هذه الآية 7 مرّات.

هذه هي حروف (عيسى ابن مريم) تكرّرت في الآية 76 مرّة!

عجيب! هل تعلمون إلى ماذا يشير هذا العدد؟!

سوف أعرض عليكم الإجابة الآن ولكنني على يقين بأنكم لا تتوقّعونها بأي حال!

تأمّلوا الكلمة التي تأتي بعد اسم (عيسى ابن مريم) مباشرة..

نعم.. إنها لفظ الجلالة (اللَّهُمَّ)..

لفظ الجلالة (اللَّهُمَّ) في هذه الآية هو الكلمة رقم 2683 من بداية سورة المائدة!

العدد 2683 أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 389

389 عدد أوّليّ أيضًا وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 76

76 هو مجموع تكرار حروف (عيسى ابن مريم) في الآية نفسها!

تأمّلوا كيف تنطق الأرقام بوحدانية الله عزّ وجلّ!

تأمّلوا كيف يوظّف القرآن الكريم خصائص الأعداد الأوّليّة!

هذه الأعداد التي لا تزال لغزًا يحيّر العقل البشري ويتحدّاه!

فهل بعد هذا كلّه من يزعم أن مُحمَّدًا -صلى الله عليه وسلّم- هو من نظم هذا القرآن؟!

إن كل من يصدّق مثل هذه الأوهام جاهل بلا عقل ولا أسف على كفره بهذا القرآن!

 

تأمّلوا الأعجب..

إليكم الآية مرّة أخرى ولأمر مهم..

قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيدًا لِأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (114) المائدة

تأمّلوا حروف شهادة التوحيد (لا إله إلا الله)..

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الهاء ورد في هذه الآية مرّة واحدة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف الألف تكرّر في هذه الآية 21 مرّة.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف اللام تكرّر في هذه الآية 10 مرّات.

حرف الهاء ورد في هذه الآية مرّة واحدة.

هذه هي حروف شهادة التوحيد (لا إله إلا الله) تكرّرت في الآية 157 مرّة!

سبحانك ربّي!! أم يقولون افتراه!

هل تعلمون إلى ماذا يشير هذا العدد وما هي علاقته بشهادة التوحيد؟

العدد 157 أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 37

37 عدد أوّليّ أيضًا وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 12

12 هو عدد حروف شهادة التوحيد نفسها (لا إله إلا الله)!

12 هو عدد حروف شهادة الحق (مُحمَّد رسول الله)!

ولمزيد من تأكيد هذه الحقيقة انتقلوا معي إلى أوّل آية في المصحف..

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الفاتحة

حروف شهادة التوحيد (لا إله إلا الله) تكرّرت في هذه الآية 37 مرّة!

حقائق رقمية قرآنية دامغة!

لغة الأرقام واضحة لا غموض فيها!!

تأمّلوا ماذا تقول هذه الآية من سورة مريم..

ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34) مريم

تأمّلوا معنى الآية جيِّدًا: (ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ)!!

حروف شهادة التوحيد (لا إله إلا الله) تكرّرت في هذه الآية 37 مرّة!

الآية رقمها 34 وعدد حروفها 34 حرفًا..

واسم (مريم) تكرّر في القرآن 34 مرّة!

فماذا يريد النصارى أكثر من ذلك حتى يعلموا أنه قول الحق؟!

 

تذكّروا معي..

المائدة هي إحدى معجزات المسيح عيسى ابن مريم -عليه السلام-.

وقد ورد لفظ (مائدة) مرّتين اثنتين في القرآن، وجاءت المرّتان في سورة المائدة!

نزلت المائدة من السماء، ورُفع المسيح عيسى -عليه السلام- إلى السماء وعمره 33 عامًا!

فتأمّلوا أين جاء لفظ (مائدة) في الموضعين:

إِذْ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ هَلْ يَسْتَطِيعُ رَبُّكَ أَنْ يُنَزِّلَ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ قَالَ اتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (112) قَالُوا نُرِيدُ أَنْ نَأْكُلَ مِنْهَا وَتَطْمَئِنَّ قُلُوبُنَا وَنَعْلَمَ أَنْ قَدْ صَدَقْتَنَا وَنَكُونَ عَلَيْهَا مِنَ الشَّاهِدِينَ (113) قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيدًا لِأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (114) المائدة

إذا بدأتم من (مائدة) في الموضع الأوّل، فإن (مائدة) في الموضع الثاني هي الكلمة رقم 33

تأمّلوا الحق على لسان الحواريين في الآيات السابقة من سورة المائدة..

والحواريون هم أعلم الناس بعيسى -عليه السلام- وهم أقرب الناس إليه.

فتأمّلوا قول الحواريين في مطلع الآية: (يَا عِيْسَى ابْنَ مَرْيَمَ)!

لم يقولوا إنه إله، ولم يقولوا إنه ابن اللَّه!

فمن أين أتى من جاء بعدهم بهذه الافتراءات على عيسى -عليه السلام-؟!

تأمّلوا قول عيسى -عليه السلام- في هذه الآية من سورة المائدة أيضًا وهو يخاطب ربّه عزّ وجلّ:

مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (117) المائدة

تأمّلوا هذه الكلمات الخمس التي قالها عيسى -عليه السلام-: (أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ)!

هذه الكلمات هي القاسم المشترك لدعوة جميع الرسل، وهي الغاية التي خُلقنا من أجلها.

والدّين الإسلامي كلّه يدور في فلك هذه الكلمات الخمس التي قالها عيسى -عليه السلام-!

5 كلمات، و20 حرفًا، ومجموعهما 25 بعدد الرسل الذين وردت أسماؤهم في القرآن.

5 كلمات، و20 حرفًا، ومجموعهما 25 بعدد تكرار اسم عيسى -عليه السلام- في القرآن!

5 كلمات، و20 حرفًا، وأوّل ما نزل به الوحي من القرآن هو 5 آيات و20 كلمة!

تأمّلوا دعوة عيسى في الآية رقم 114 من سورة المائدة بإنزال معجزة من السماء وهي المائدة!

وتأمّلوا كيف جاء رقم الآية 114، ليشير إلى أن أكبر معجزة نزلت من السماء هي القرآن!

وتأمّلوا كيف جاء مجموع كلمات الآيات الثلاث 59 كلمة، وفي ذلك إشارة إلى حقيقة عيسى في موضعين!

في الأوّل جاءت حقيقة عيسى بأنه بشر جاء إلى الوجود بطريقة مختلفة تشبه الطريقة التي جاء بها آدم:

إِنَّ مَثَلَ عِيْسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثِمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (59) آل عمران

وجاء رقم الآية 59، ولم يأت أي رقم آخر غيره!

وفي الموضع الثاني جاءت صفة عيسى -عليه السلام- بأنه عبد للَّه عزّ وجلّ كسائر البشر:

وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلًا إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ (57) وَقَالُوا أَآلِهَتُنَا خَيْرٌ أَمْ هُوَ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلَّا جَدَلًا بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ (58) إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلًا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ (59) الزخرف

وجاء رقم الآية 59

وجاء عدد كلمات هذه الآيات الثلاث 33 كلمة!

وجاء عدد حروف أولى هذه الآيات الثلاث 33 حرفًا!

تأمّلوا هذه الآية وهي تتحدّث عن المسيح..

وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46) آل عمران

عدد حروف هذه الآية 33 حرفًا.

وتأمّلوا أيضًا هذه الآية من سورة الزخرف وهي تتحدّث عن (ابن مريم)..

وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلًا إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ (57) الزخرف

عدد حروف هذه الآية 33 حرفًا.

العدد 33 يتأكّد عبر أكثر من طريق!

وفي ذلك كلّه إشارة إلى عمر المسيح -عليه السلام- عندما رُفع إلى السماء!

المسلمون يؤمنون بأن الله عزّ وجلّ رفع المسيح إلى السماء وعمره 33 عامًا!

والنصارى يعتقدون أن المسيح قُتل وصلب، وعمره 33 عامًا!

وأنه بصلب المسيح -عليه السلام- كُفِّرت خطايا البشر، لذا فعلينا أن نقدّس الصليب!

ومن بعد ذلك نفعل ما نشاء، لأن المسيح مات من أجلنا وحمل عنّا أوزارنا!

ونحيا حياة بلا قيود، ونفعل ما نشتهيه ما دام المسيح قد تعذّب ليحمل عنّا آثامنا!

الكل سيدخل الجنة البَرُّ والفاجر، ولا يهم ماذا تفعل ما دام المسيح قد حمل عنك خطاياك!

أليس هذا ما يؤمن به المسيحيون وهو في إنجيلهم: "الذي حمل هو نفسه خطايانا في جسده على الخشبة، لكي نموتَ عن الخطايا فنحيا للبر، الذي بجلدته شفيتم"؛ العهد الجديد (بطرس الأولي، 24:2).

فإذا كان المسيح إلهًا كما يزعمون فكيف يجرؤ أحد على قتله وصلبه!

ولماذا لا يدفع هذا الإله عن نفسه هذا البلاء العظيم؟!

وهل هناك عاقل يعتقد أنه وبصلب المسيح -عليه السلام- تمّ التكفير عن خطاياه؟!

وإذا كان المسيح ابن اللَّه، فهل يحتاج اللَّه عزّ وجلّ إلى الصلْب ليغفر خطايا البشر؟!

وكيف يضحي الرّب بابنه الوحيد ليكفِّر بذلك عن خطايا البشر؟!

وأين الرحمة وأين العدل لو صُلِبَ إنسان بريء تكفيرًا عن خطيئة إنسان آخر منغمس في المعاصي؟!

وهل الرّب عاجز عن مغفرة خطايا البشر من دون هذه المسرحية الهزيلة؟!

إله عاجز عن حماية نفسه من أعدائه، وربّ لا يغفر ذنوب البشر إلا بسفك الدماء والتضحية بابنه!

اعتقد ذلك وآمن به إن استطعت أن تغيّب عقلك وتقهره!

ولكن لمَ تقهر عقلك؟! ولمصلحة من؟!

ولمصلحة من تخسر أنت الدنيا والآخرة؟!

لا يوجد في الكفر رابحون.. فأنت الخاسر الأكبر..

فهل تقبل أيها العاقل بهذا الخسران الذي ليس بعده خسران؟!.

-----------------------------------------------

المصدر:

مصحف المدينة المنوّرة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

 


تعليقات (
2
)

هذه التعليقات لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع، وإنما هي وجهات نظر أصحابها فقط.