عدد الزيارات: 1.4K

شهادة العذراء


إعداد: الدكتور/ أحمد محمد زين المنّاوي
آخر تحديث: 02/07/2016 هـ 13-08-1437

مريم العذراء..

المرأة التي اصطفاها الله عزّ وجلّ على نساء العالمين..

المرأة التي لم يكن لها نظير في النسك والعبادة في زمانها..

المرأة الوحيدة التي سمّاها القرآن العظيم باسمها ومجّدها أيما تمجيد..

بل لها في القرآن الكريم سورة كاملة باسمها.. سورة مريم.

بشّرتها الملائكة باصطفاء الله لها: (إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِيْنَ).

تأمّلوا قوله تعالى: (اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ).. طُهر بين اصطفائين!!

فلم يصطفي الله عز وجلّ أحد من خلقه مرّتين اثنتين في موضع واحد إلا مريم العذراء عليها السلام!

ثم بشّرتها الملائكة بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم..

وجيهًا في الدنيا والآخرة ومن المقرّبين..

ويكلم الناس طفلا في المهد دلالةً على براءَة أمه وحجّة له على نبوّته..

ويكلّم الناس كهلًا بالغًا بعد احتناكه بوحي الله عزّ وجل الذي يوحيه إليه..

فتأمّلوا ماذا يقول القرآن الكريم عنه في ذلك:

وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46) آل عمران

هذه الآية تتحدّث عن عيسى عليه السلام من الطفولة إلى الكهولة..

ومن المهد إلى السماء حيث رفعه الله عزّ وجلّ إليه..

ولذلك كان متوقّعًا أن يكون عدد حروف هذه الآية 33 حرفًا تحديدًا..

لأن 33 هو بالفعل عدد الأعوام التي عاشها عيسى عليه السلام في الأرض..

 

إلى "مريم"..

تأمّلوا العدد 33 جيِّدًا وتذكّروا علاقته بالمسيح عيسى ابن مريم عليه السلام..

الآن سوف أنتقل بكم إلى سورة مريم في مهمّة خاصة جدًّا..

سوف استخرج لكم من سورة مريم جميع الآيات التي عدد حروفها 33 حرفًا..

لقد تضمّنت سورة مريم أربع آيات تحديدًا عدد حروف كلٌّ منها 33 حرفًا، وهذه الآيات هي:

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا (56) مريم

تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَنْ كَانَ تَقِيًّا (63) مريم

وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81) مريم

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

الآن تأكّدوا بأنفسكم من أن كل آية من هذه الآيات الأربع عدد حروفها 33 حرفًا..

مجموع كلمات هذه الآيات الأربع 31 كلمة..

31 هو عدد آيات القرآن التي ورد فيها اسم مريم!

31 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 11

11 هو تكرار لقب (المسيح) في القرآن!

ولكن الأهم من ذلك بشأن هذه الآيات الأربع لم أعرضه عليكم بعد؟

أتدرون ما هو؟ اجمعوا أرقام هذه الآيات الأربع بأنفسكم الآن..

نعم.. مجموع أرقام هذه الآيات الأربع 56 + 63 + 81 + 82 يساوي 282

الأمر العجيب والمذهل حقًا هو أن العدد 282 هو أكبر تكرار لاسم الله في سور القرآن!

أكبر تكرار لاسم الله في سور القرآن جاء في سورة البقرة حيث تكرّر بها 282 مرّة!

والآن عودوا إلى آيات مرّيم الأربعة وتأمّلوها من جديد.. بل تأمّلوا آخر آيتين:

وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81) مريم

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

الله أكبر! لا تعليق! لغة الأرقام واضحة وضوح الشمس في كبد السماء!

تأمّلوا كيف تستنكر آية "مريم" اعتقاد المشركين: (وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا)!

وتأمّلوا كيف جاء الرد حاسمًا في الآية التالية مباشرة: (كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا)!

الاستنكار والرد كلاهما جاء في 33 حرفًا..

ومعلوم أن عدد الأعوام التي قضاها المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام في الأرض 33 عامًا!

نحن المسلمون نؤمن بأن المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام  رُفع إلى السماء وعمره 33 عامًا!

والنصارى يزعمون بأن المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام (قُتل وصلب) وعمره 33 عامًا!

وفي جميع الحالات فإن العدد 33 متفق عليه!

الآن ما رأي النصارى في هذه الحقائق الرقمية الدامغة؟!

هل يستطيع أحد أن ينكر منها شيئًا وهذه الآيات كما هي بين أيدينا؟!

وهل يستطيع أحد أن يزعم أن العدد 33 تكرّر في هذه الآيات عشوائيًّا بهذه الطرق المتقنة!

أم هل يستطيع أحد أن يزعم أن محمدًا صلى الله عليه وسلّم كان يحرص على عد حروف القرآن وكلماته وآياته بهذه الطريقة المحكمة حتى يوافق العدد المضمون الذي يتحدّث عنه النص؟! ما بال القوم؟! أين ذهبت عقولهم؟!

 

قوّة الرد..

تأمّلوا كيف جاء الرد حاسمًا وقويًّا..

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

تأمّلوا حروف (سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ)..

حرف السين تكرّر في الآيات الأربع مرّتين اثنتين.

حرف الياء تكرّر في الآيات الأربع 10 مرّات.

حرف الكاف تكرّر في الآيات الأربع 9 مرّات.

حرف الفاء تكرّر في الآيات الأربع مرّتين اثنتين.

حرف الراء تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الواو تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

حرف النون تكرّر في الآيات الأربع 15 مرّة

حرف الباء تكرّر في الآيات الأربع 5 مرّات.

حرف العين تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الباء تكرّر في الآيات الأربع 5 مرّات.

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

حرف الدال تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف التاء تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الهاء تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الميم تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

هذه هي حروف (سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ) تكرّرت في هذه الآيات الأربع 114 مرّة.

114 هو عدد سور القرآن الكريم!

حقًّا.. وكما يقول القرآن الكريم: (سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ)!

يا معشر النصارى.. إن المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام سوف يكفر بعبادتكم له من دون الله..

 

تأمّلوا (سَيَكْفُرُونَ)..

حرف السين ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 12

حرف الياء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 28

حرف الكاف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 22

حرف الفاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 20

حرف الراء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10

حرف الواو ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 27

حرف النون ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25

هذه هي حروف (سَيَكْفُرُونَ) مجموع ترتيبها الهجائي 144، وهذا العدد = 12 × 12

إلى ماذا يشير العدد 12 هنا؟

إنه عدد حروف كلمة التوحيد: (لا إله إلا الله)..

إنه عدد حروف شهادة الحق: (مُحمَّد رسول الله)..

 

تأمّلوا (بِعِبَادَتِهِمْ)..

حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2

حرف العين ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 18

حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف الدال ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 8

حرف التاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 3

حرف الهاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 26

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

هذه هي حروف (بِعِبَادَتِهِمْ) مجموع ترتيبها الهجائي 84، وهذا العدد = 12 × 7

12 هو عدد حروف كلمة التوحيد (لا إله إلا الله)..

12 هو عدد حروف شهادة الحق (مُحمَّد رسول الله)..

7 هو عدد كلمات شهادة الإسلام (لا إله إلا الله مُحمَّد رسول الله).

يا معشر النصارى.. تأمّلوا كيف تحاصركم الحقائق الرقمية الدامغة من كل جانب..

هل سوف تكذّبون هذه الثوابت الرقمية أم سوف تكذّبون عقولكم؟

وكما يقول المثل الإنجليزي: الأرقام لا تكذب أبدًا.. Numbers Never Lie

ليس لديكم خيار غير الإيمان بالله وحده لا شريك له.. وأن المسيح عيسى رسول الله..

كونوا صادقين مع أنفسكم.. واتخذوا قراركم الآن..

لا تضيّعوا الفرصة فتندموا عليها.. فهذه هي الأرقام تناديكم..

إنها إحدى وسائل الهداية التي أراد اللَّه عز وجل أن يوصلها إليكم..

إنها تخاطبكم  بالبراهين الساطعة والأدلة القاطعة والشواهد الحاسمة التي لا جدال فيها ولا سجال.

وتخاطبكم بالحجج الدامغة والبيِّنات الراسخة التي لا يمكن معها إلَّا التصديق بالقرآن أنه من عند اللَّه.

 

تأمّلوا من جديد..

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

كلمة (بِعِبَادَتِهِمْ) في هذه الآية هي الكلمة رقم 853 من بداية سورة مريم..

853 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 147، وهذا العدد = 114 + 33

114 هو عدد سور القرآن الكريم..

33 هو عدد حروف الآية نفسها..

33 هو عدد الأعوام التي قضاها المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام في الأرض!

 

تأمّلوا آيات "مريم" من جديد:

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا (56) مريم

تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَنْ كَانَ تَقِيًّا (63) مريم

وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81) مريم

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

تأمّلوا تكرار هذه الحروف في الآيات الأربع..

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف السين تكرّر في الآيات الأربع مرّتين اثنتين.

حرف الياء تكرّر في الآيات الأربع 10 مرّات.

حرف الحاء لم يرد مطلقًا في الآيات الأربع.

حرف العين تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآيات الأربع 10 مرّات.

حرف السين تكرّر في الآيات الأربع مرّتين اثنتين.

الألف المقصورة (ى) لم يرد مطلقًا في الآيات الأربع.

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

حرف الباء تكرّر في الآيات الأربع 5 مرّات.

حرف النون تكرّر في الآيات الأربع 15 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الراء تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآيات الأربع 10 مرّات.

حرف الميم تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

هذه هي حروف (المسيح عيسى ابن مريم) وبالصيغة التي ورد بها في القرآن..

تأكدوا أن هذه الحروف هي بالفعل حروف (المسيح عيسى ابن مريم)..

مجموع تكرار حروف (المسيح عيسى ابن مريم) في الآيات الأربع = 137

137 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 33

 

أعيدها للأهمية..

عدد الأعوام التي قضاها المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام في الأرض 33 عامًا!

تضمّنت سورة مريم أربع آيات تحديدًا عدد حروف كلٌّ منها 33 حرفًا..

حروف (المسيح عيسى ابن مريم) تكرّرت في هذه الآيات الأربع 137 مرّة..

137 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 33

 

معنى آخر..

تأمّلوا العدد 137 من جديد..

هذا العدد يساوي 114 + 23

عدد سور القرآن + عدد أعوام نزول القرآن

تأمّلوا عظمة النسيج الرقمي القرآني!

تأمّلوا كيف يحمّل هذا النسيج الرقم الواحد أكثر من مدلول في وقت واحد!

 

تأمّلوا العذراء..

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

حرف العين تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الذال ورد في الآيات الأربع مرّتين اثنتين.

حرف الراء تكرّر في الآيات الأربع 4 مرّات.

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

الهمزة (ء) لم ترد مطلقًا في الآيات الأربع.

هذه هي حروف لقب (العذراء) تكرّرت في آيات "مريم" الأربع 67 مرّة!

67 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 19

19 هو ترتيب سورة مريم في المصحف!

 

تأمّلوا البتول..

حرف الألف تكرّر في الآيات الأربع 23 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

حرف الباء تكرّر في الآيات الأربع 5 مرّات.

حرف التاء تكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الواو تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآيات الأربع 11 مرّة.

هذه هي حروف لقب (البتول) تكرّرت في آيات "مريم" الأربع 67 مرّة!

67 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 19

19 هو ترتيب سورة مريم في المصحف!

 

تأمّلوا..

حروف لفظ (العذراء) تكرّرت في آيات "مريم" الأربع 67 مرّة!

حروف لفظ (البتول) تكرّرت في آيات "مريم" الأربع 67 مرّة!

67 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 19، وهذا هو ترتيب سورة مريم في المصحف.

العذراء والبتول من ألقاب مريم عليها السلام.

 

تذكّروا معي..

رُفع المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام  إلى السماء وعمره 33 عامًا!

في سورة مريم هناك أربع آيات تحديدًا عدد حروف كلٌ منها 33 حرفًا ومجموع أرقام هذه الآيات = 282

282 هو أكبر تكرار لاسم الله في سور القرآن الكريم..

العجيب أن أكبر تكرار لاسم الله في سور القرآن جاء في أطول سور القرآن وهي سورة البقرة..

والأعجب من ذلك أن أكبر تكرار في سورة البقرة جاء في أطول آية في سورة البقرة نفسها!

بل جاء في الآية التي رقمها 282 من سورة البقرة نفسها!

يا الله! ألا تتأمّلوا في هذا النظم الرقمي المحكم؟!

 

أعيد للأهمية..

تكرّر اسم الله في سورة البقرة 282 مرّة وهذا هو أكبر تكرار لاسم الله في سور القرآن..

الآية رقم 282 هي أطول آيات سورة البقرة وهي التي تضمّنت أكبر تكرار لاسم الله في سورة البقرة نفسها..

وهذه هي الآية رقم 282 من سورة البقرة حيث ورد فيها اسم الله 6 مرّات:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ وَلَا يَبْخَسْ مِنْهُ شَيْئًا فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهًا أَوْ ضَعِيفًا أَوْ لَا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ منْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى وَلَا يَأْبَ الشُّهَدَاءُ إِذَا مَا دُعُوا وَلَا تَسْأَمُوا أَنْ تَكْتُبُوهُ صَغِيرًا أَوْ كَبِيرًا إِلَى أَجَلِهِ ذَلِكُمْ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ وَأَقْوَمُ لِلشَّهَادَةِ وَأَدْنَى أَلَّا تَرْتَابُوا إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلَّا تَكْتُبُوهَا وَأَشْهِدُوا إِذَا تَبَايَعْتُمْ وَلَا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلَا شَهِيدٌ وَإِنْ تَفْعَلُوا فَإِنَّهُ فُسُوقٌ بِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (282) البقرة

تأمّلوا رقم الآية 282 وهو يساوي 6 × 47

6 هو تكرار اسم الله في الآية نفسها.

47 هو عدد حروف سورة الإخلاص:

قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4)

تأمّلوا عظمة النسيج الرقمي القرآني..

تأمّلوا ماذا تقول سورة الإخلاص: .. اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3)

تأمّلوا كيف ترد الأرقام بمن يزعمون أن المسيح ابن الله!

وتأمّلوا ماذا تقول لهم "مريم":

وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81) مريم

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

الآن قارنوا بين ما تقوله "مريم" وما تقوله سورة "الإخلاص"..

 

تأمّلوا آيات "مريم" الأربع من جديد:

وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا (56) مريم

تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَنْ كَانَ تَقِيًّا (63) مريم

وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81) مريم

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) مريم

في هذه الآيات الأربع هناك أربعة حروف تكرّر كل واحد منها 6 مرّات..

هذه الحروف هي:

حرف التاء ترتيبه الهجائي رقم 3 وتكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الدال ترتيبه الهجائي رقم 8 وتكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الميم ترتيبه الهجائي رقم 24 وتكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

حرف الهاء ترتيبه الهجائي رقم 26 وتكرّر في الآيات الأربع 6 مرّات.

مجموع الترتيب الهجائي لهذه الحروف الأربعة = 61

61 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 18

إلى ماذا يشير هذا العدد؟

لو تأمّلتم هذه الحروف الأربعة تجدونها آخر أربعة حروف من كلمة (بِعِبَادَتِهِمْ)!

العجيب أن آخر حروف كلمة (بِعِبَادَتِهِمْ) وهو حرف الميم ترتيبه من بداية الآية رقم 18

ولكن لماذا حرف الميم دون غيره من الحروف احتلّ هذا الترتيب المحكم داخل الآية؟

لأن حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24 وهذا العدد = 4 × 6

تذكّروا أن الحروف عددها 4 وتكرّر كل واحد منها في هذه الآيات الأربع 6 مرّات!

فتأمّلوا كيف تتحدّث الأرقام!

 

تذكّروا معي..

في آيات "مريم" الأربع هناك أربعة حروف تكرّر كل واحد منها 6 مرّات..

مجموع الترتيب الهجائي لهذه الحروف الأربعة = 61

تأمّلوا الرقم 6 والعدد 61

والآن سوف أنتقل بكم إلى الآية رقم 6 في السورة رقم 61 في المصحف.. سورة الصف.

تأمّلوا بأبصاركم وبصائركم.. وقولوا سبحان من هذا نظمه وكلامه:

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

هذه هي الآية التي يبشّر فيها المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام بخاتم الأنبياء والرسل صلى الله عليه وسلّم.

والآن هل تذكرون الحروف الأربعة التي تكرّر كل واحد منها 6 مرّات في آيات مريم الأربع؟

والآن تأمّلوا كيف تكرّرت هذه الحروف الأربعة نفسها في هذه الآية من سورة الصف:

حرف التاء ترتيبه الهجائي رقم 3 وتكرّر في آية الصف 3 مرّات.

حرف الدال ترتيبه الهجائي رقم 8 وتكرّر في آية الصف 4 مرّات.

حرف الميم ترتيبه الهجائي رقم 24 وتكرّر في آية الصف 13 مرّات.

حرف الهاء ترتيبه الهجائي رقم 26 وتكرّر في آية الصف 4 مرّات.

مجموع الترتيب الهجائي لهذه الحروف الأربعة = 61 وهذا هو ترتيب سورة الصف في المصحف.

مجموع تكرار هذه الحروف الأربعة في آية سورة الصف هو 24، وهذا العدد = 4 × 6

4 هو عدد الحروف و6 هو رقم الآية نفسها!

 

تذكّروا معي..

أتينا من آيات "مريم" الأربع إلى آية سور الصف بأربعة حروف..

هذه الحروف الأربعة تكرّرت في آية سورة الصف 24 مرّة.

تأمّلوا اسم (أَحْمَدُ) في هذه الآية يأتي بعد 24 كلمة من بدايتها..

حرف الميم في اسم (أَحْمَدُ) هو الحرف رقم 96 من بداية الآية، وهذا العدد = 24 × 4

حرف الميم نفسه هو الحرف رقم 24 في قائمة الحروف الهجائية!

أوّل حروف اسم (أَحْمَدُ) هو حرف الألف وهذا الحرف تكرّر في الآية 24 مرّة!

 

تأمّلوا (عيسى)..

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

تأمّلوا تكرار هذه الحروف..

حرف العين تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.

حرف الياء تكرّر في الآية 15 مرّة.

حرف السين تكرّر في الآية 6 مرّات.

الألف المقصورة (ى) وردت في الآية مرّة واحدة.

هذه هي حروف اسم (عيسى) تكرّرت في الآية 24 مرّة.

 

تأمّلوا (مريم)..

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

حرف الراء تكرّر في الآية 7 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآية 15 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

هذه هي حروف اسم (مريم) تكرّرت في الآية 48 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24

انتبهوا إلى أن اسم (مريم) يبدأ بحرف الميم وينتهي بحرف الميم أيضًا..

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

 

تأمّلوا (العذراء)..

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآية 12 مرّة.

حرف العين تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.

حرف الذال تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.

حرف الراء تكرّر في الآية 7 مرّات.

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

الهمزة (ء) وردت في الآية مرّة واحدة.

هذه هي حروف لقب (العذراء) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

 

تأمّلوا (الطاهرة)..

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآية 12 مرّة.

حرف الطاء لم يرد في الآية مطلقًا.

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف الهاء تكرّر في الآية 4 مرّات.

حرف الراء تكرّر في الآية 7 مرّات.

التاء المربوطة (ة) وردت في الآية مرّة واحدة.

هذه هي حروف لقب (الطاهرة) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

 

تأمّلوا (ابن مريم)..

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف الباء تكرّر في الآية 9 مرّات.

حرف النون تكرّر في الآية 8 مرّات.

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

حرف الراء تكرّر في الآية 7 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآية 15 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

هذه هي حروف اسم (ابن مريم) تكرّرت في الآية 89 مرّة.

89 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّلية رقم 24

ما رأيكم في هذه الحقيقة الرقمية المبهرة؟

 

تأمّلوا (المسيح)..

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف اللّام تكرّر في الآية 12 مرّة.

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

حرف السين تكرّر في الآية 6 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآية 15 مرّة.

حرف الحاء تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.

هذه هي حروف لقب (المسيح) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

 

دعونا نلخًص هذه النتائج..

حروف اسم (عيسى) تكرّرت في الآية 24 مرّة.

حروف اسم (مريم) تكرّرت في الآية 48 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24

حروف لقب (العذراء) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

حروف لقب (الطاهرة) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

حروف اسم (ابن مريم) تكرّرت في الآية 89 مرّة، وهذا العدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّلية رقم 24

حروف لقب (المسيح) تكرّرت في الآية 72 مرّة، وهذا العدد = 24 + 24 + 24

وهكذا فإن كل الطرق تؤدي إلى العدد 24 .. لماذا؟

لأن اسم عيسى في هذه الآية من سورة الصف هو التكرار رقم 24 لاسم عيسى من بداية المصحف!

سبحان الله! أرأيتم كيف جاء هذا المنطق الرقمي الرصين!!

 

تأمّلوا..

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

لكلمة رقم 24 من بداية الآية هي كلمة (اسْمُهُ)..

والكلمة رقم 24 من نهاية الآية هي كلمة (إِنِّي)..

والآن إليكم هذا الميزان العجيب:

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف السين تكرّر في الآية 6 مرّات.

حرف الميم تكرّر في الآية 13 مرّة.

حرف الهاء تكرّر في الآية 4 مرّات.

هذه هي حروف كلمة (اسْمُهُ) تكرّرت في آية سورة الصف 47 مرّة.

تأمّلوا كلمة (إِنِّي)..

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف النون تكرّر في الآية 8 مرّات.

حرف الياء تكرّر في الآية 15 مرّة.

هذه هي حروف كلمة (إِنِّي) تكرّرت في آية سورة الصف 47 مرّة.

 

والآن ما رأيكم؟

حروف الكلمة رقم 24 من بداية الآية تكرّرت في الآية 47 مرّة.

حروف الكلمة رقم 24 من نهاية الآية تكرّرت في الآية 47 مرّة.

وفي جميع الحالات فإن العدد 47 يشير إلى ترتيب سورة مُحمَّد في المصحف!

كيف نؤكد ذلك؟ تأمّلوا..

حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1

حرف السين ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 12

حرف الميم ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 24

حرف الهاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 26

هذه هي حروف كلمة (اسْمُهُ) مجموع ترتيبها في قائمة الحروف الهجائية = 63

63 هو عدد أعوام عمر خاتم الرسل والأنبياء مُحمَّد صلى الله عليه وسلّم.

 

وَإِذْ..

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

الآية عدد كلماتها 32 كلمة وتبدأ بكلمة (وَإِذْ)..

تأمّلوا كيف تكرّرت حروف هذه الكلمة في الآية نفسها..

حرف الواو تكرّر في الآية 6 مرّات.

حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.

حرف الذال تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.

هذه هي حروف أولى كلمات الآية (وَإِذْ) تكرّرت في الآية 32 مرّة.

32 هو عدد كلمات الآية نفسها!

 

تأمّلوا ماذا قال ابن مريم؟

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

لقد قال عيسى ابن مريم هذه الكلمات:

(يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ).

قال 20 كلمة و80 حرفًا.. تأكدوا بأنفسكم الآن!

العجيب أن آخر سورة في المصحف جاءت من 20 كلمة و80 حرفًا أيضًا!

تأكّدوا من هذه الحقيقة الآن..

قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3) مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ (6)

تأمّلوا آية سورة الصف رقمها 6

وتأمّلوا آخر سورة في المصحف عدد آياتها 6

 

رَسُولُ بَعْدِي..

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف

تأمّلوا الكلمة رقم 23 من بداية الآية فإنها كلمة (بَعْدِي) وجاءت قبل لفظ (اسمه) مباشرة..

وتأمّلوا الكلمة رقم 23 من نهاية الآية فإنها كلمة (رَسُولُ) وجاءت قبل اسم (الله) مباشرة..

23 هو عدد أعوام الوحي التي نزل خلالها القرآن..

الآن تأمّلوا تكرار حروف هذه الكلمات في كلام المسيح:

(يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ).

حروف كلمة (بَعْدِي) تكرّرت في كلمات المسيح 21 مرّة.

حروف كلمة (رَسُولُ) تكرّرت في كلمات المسيح 21 مرّة.

حروف كلمة (نبي) تكرّرت في كلمات المسيح 21 مرّة.

حروف اسم (مُحمَّد) تكرّرت في كلمات المسيح 21 مرّة.

تأمّلوا كيف توافق تكرار حروف هذه الكلمات الأربع على العدد 21

هنا يبشّر عيسى عليه السلام بخاتم الرسل والأنبياء صلى الله عليه وسلّم..

والعجيب أن آية البشارة بالْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ نفسه جاءت من 21 كلمة:

إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ (45) آل عمران

حروف كلمة (رَسُولُ) تكرّرت في هذه الآية نفسها 21 مرّة.

 

والآن يا معشر النصارى..

ما رأيكم في هذه الحقائق الرقميّة التي وضعناها أمامكم بكل دقَّة وشفافية؟!

وشرحناها لكم بإسهاب، وعرضناها عليكم تفصيلًا وإجمالًا حتى نتيقّن من أنكم استوعبتموها!

وضعنا أمامكم الآيات كما هي، حتى نيسِّر لكم أمر التحقُّق والتثبُّت منها!

أحكموا أنتم بأنفسكم.. فليس لدينا ما نقوله لكم بشأنها، لأن منطق الأرقام واضح لا لبس فيه!

فالحكم حكمكم، والقرار قراركم.. وأهم من ذلك كلّه أن المصير مصيركم أنتم وحدكم!

لحسن حظكم أنه لا تزال هناك فرصة أمامكم لتتفكَّروا طالما أنكم على قيد الحياة!!

ولا تزال هناك فرصة أمامكم لتدركوا ما فاتكم، وتلحقوا بركب الهدى وجحافل الحق.

اغتنموا الفرصة، واكسبوا الوقت، ولا تتردَّدوا، واتخذوا قراركم الآن.. الآن قبل فوات الأوان!

فهناك الآلاف من إخوتكم المسيحيين في أرجاء العالم يدخلون في دين الإسلام يوميًّا!

وإن ما يزيد على ربع عدد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية اليوم كانوا مسيحيين في الأصل!

فالإسلام هو أسرع الديانات انتشارًا في جميع دول العالم اليوم.. لأنه دين الحق.

ويعيش في الدول الأوروبية حاليًّا ما يقرب من 60 مليون مسلم.

ويشير خبراء الديموغرافية إلى أن عدد المسلمين في أوروبا يتضاعف كل 10 سنوات!

وبحلول عام 2040 يتوقع أن يشكّل المسلمون غالبية سكان أوروبا!

والآن جاء دوركم أنتم.. نعم أنتم.. فعودوا إلى رشدكم واتخذوا قراركم الآن!!

فهذه هي مريم العذراء تناديكم بصوت مرتفع تسمعونه بوضوح، وبلغة عصركم التي تفهمونها جيِّدًا.. فهلا استجبتم لها؟!!

اعلموا أن الصراع الذي يدور في خلجات نفوسكم الآن هو في حقيقته صراع بين الحق والباطل!

إن أي محاولة للتأقلم مع تجاهل هذه الأدلة والبراهين الساطعة هو في حقيقته هروب من الواقع!

فلا تتغافلوا أو تحاولوا أن تُسلّوا أنفسكم بالأماني الزائفة، فالوقت ليس في مصلحتكم أبدًا!

هناك مليارات من إخوتكم المسيحيين ممن ارتحلوا عن هذه الدنيا يتمنون لو كانت قد أُتيحت لهم هذه الفرصة!

هذه الفرصة التي تُقدّم لكم الآن على طبق من ذهب.. فلا تُضيّعوها فتندموا عليها أشد الندم، وحينها لن ينفعكم الندم.

والله العظيم الذي خلق آدم من غير أب ومن غير أم، وخلق عيسى من غير أب، لو لم يكن في القرآن كله غير "شهادة العذراء" هذه التي عرضناها عليكم بلغة الأرقام لكان ذلك كافيًا ووافيًا ومقنعًا لكل مسيحي ليس في عقله نقص ولا في قلبه كبر لكي يدرك نفسه قبل فوات الأوان، ويعود إلى رشده، ويتفكّر في حقيقة اعتقاده بشأن المسيح عيسى ابن مريم رسول الله عليه وعلى أمه السلام.

---------------------------------------------------------------

المصدر:

مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

 


تعليقات (
0
)

هذه التعليقات لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع، وإنما هي وجهات نظر أصحابها فقط.